سطات – اجراءات وقائية وتنظيمية غير مسبوقة في توزيع مستحقات الدعم من صندوق كورونا

الوطنية بريسرشيد منوني/خالد بلفلاح

قامت السلطات المحلية بقيادة سيدي حجاج التابعة ترابيا للدائرة الجنوبية لابن احمد اقليم سطات ،تحت اشراف مصطفى برطال قائد المنطقة باجراءات وقائية غير مسبوقة ،من اجل تسهيل عملية توزيع الدعم المالي على الاسر الممنوحة من صندوق تدبير مكافحة جائحة كورونا المحدث بتعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده.
هذا وقد تمكن ما يقارب 1400 مستفيد ينتمون للدواوير التابعة لقيادة سيدي حجاج ،من الاستفادة في ظرف زمني قياسي ،وذلك بفضل التنظيم المعقلن التي سهرت على تنفيذه السلطة المحلية بجميع مكوناتها ،وبدعم من ورجال الدرك الملكي، وعناصر القوات المساعدة. وذلك بتنسيق مع”خليفة بن شريج” رئيس دائرة بن احمد الجنوبية .
وخصص لهذا الغرض الذي تم بمقر جماعة امنيع ،بعدما تم تعقيمه ،عدد كاف من الكراسي تفصل بينهم مسافة امان كافية ،حيث كانت الاسبقة للنساء ،وبعدها للذكور ،هذه العملية نالت استحسان المواطنين المستفيدين.
و تتعلق هذه المنح المالية بالمساعدات الموجهة للأشخاص الذين يشتغلون في القطاع غير المهيكل سواء الحاصلين على بطاقة الرميد أو الذين لا يتوفرون عليها و التي أبانت تحريات السلطات المختصة أنهم يستحقونها ، حيت مرت أجواء توزيعها في ظروف مليئة بالحذر و التباعد الذي يضمن سلامة الأشخاص الصحية مع ضرورة وضع الكمامات و التقيد بعمليات التعقيم.

وتجدر الاشارة ان هناك عددا كبيرا من الأسر الفقيرة التي مازالت لم تستفد من صندوق مكافحة الجائحة ، في انتظار حضها من الدعم المالي و هو ما أثار جدلا واسعا بخصوص معايير الإستحقاق.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...