قانون الصحافة والنشر – المادة رقم 30

الوطنية بريسعبدالحبار الإدريسي/عبدالفتاح نوبي

كما وعدتكم جريدة الوطنية بريس بنشر كل يوم مادة من مواد قانون الصحافة والنشر طيلة شهر رمضان، وبهده المادة نستوقف النشر إلى حين مطالبة من الزملاء او الزملات او المهتمين مع العلم ان هدا القانون يتضمن 56 مادة، وتنص مادتنا لهذا اليوم هو يخضع كل مطبوع دوري أجنبي يطبع بالمغرب لمقتضيات هذا القانون والنصوص الصادرة لتطبيقه. علاوة على ذلك، يمنع ان يحدث أو ينشر أو يطبع اي مطبوع دوري أجنبي، تحت طائلة الحجز الإداري، إلا إذا صدر بشأنه سابق إذن من طرف رئيس الحكومة أو من يوفضه لذلك، بناء على طلب كتابي يوجهه المالك او المستأجر أو المسير أو مدير النشر إلى رئيس الحكومة وفق البيانات والكيفيات المحددة في المادة 21 من هدا القانون. ويعتبر الإذن عديم الأثر إذا لم يصدر المطبوع الدوري الأجنبي بعد آنصرام أجل سنة أشهر من تاريخ الحصول عليه أو إذا آنقطع المطبوع الدوري الأجنبي عن الصدور لمدة سنة. يعاقب على مخالفة أحكام الفقرة الثانية أعلاه بغرامة من 30.000 إلى 100.000 درهم، وتصدر العقوبة المذكورة على الطابع ومدير نشره وصاحب المطبعة والموزع الذين يتحملون عند الإقتضاء، أداء الغرامة على وجه التضامن. كل تغيير يطرأ على البيانات المنصوص عليها في المادة 21 من هدا القانون بالنسبة للمطبوعات الأجنبية يجب التصريح به داخل الثلاثين يوما الموالية له لدى السلطة الحكومية المكلفة بالإتصال. وبهده المناسبة السعيدة إنهاء نشر مواد من مواد قانون الصحافة والنشر إلى هذا الحد ونشكر الجميع على المتابعة والإهتمام تحياتنا……


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...