مجموعة جمعيات.. المساندة للرجاء.. تصدر بلاغ شديد اللهجة

الوطنية بريسعبد الفتاح نوبي

أصدرت الجمعيات المساندة للرجاء الرياضي، بلاغ شديد اللهجة، مساء يومه الثلاثاء، بخصوص ما تسرب من أخبار مفادها إنهاء البطولة ومحاولة البعض اهداء اللقب للوداد الرياضي. وقالت الجمعيات الرجاوية في بلاغها :”ضربًا لكل المبادئ التي تؤطر المنافسة الشريفة، و في تحدٍ سافر لمبدء تكافؤ الفرص،
وفي الوقت الذي كنا ننتظر فيه توقيع عقوبات زجرية في حق من سولت له نفسه ضرب إرادة الأمة من خلال خرق قانون الطوارئ الصحية، و إجراءات الحجر الصحي الذي طبّقه المغاربة ملكا و حكومة و شعبا، دونما تمييز بين فقير و غني، إلا نادي واحد اعتاد الاتكاء على نفوذ رئيسه و زبانيته و دونا عن جميع الأندية المغربية و الجمعيات الرياضية”. وأردفت الجمعيات :”حيث افتضح سلوك هذا الفريق من خلال خرق إجراءات الحجر الصحي وإجراء التداريب اليومية في سرية تامة، مما يعكس منطق تفكير المشرفين عليه، ومن أي طينة هم”. وأوضح المصدر ذاته :” يلوح في الكواليس خبر مفاده إهداء بطولة هذا الموسم، لنادي رئيس العصبة، في تحد سافر لروح المنافسة الشريفة دون اكتراث بنادي الرجاء الرياضي الذي تنقصه خمس مقابلات مؤجلة ومباراة غير محسومة النتيجة، في ضرب سافر ووقح لروح التنافس العادل والشريف”. وتابعت :”و لم يكفِ أصحاب القرار في منظومة كرة القدم التبرع لنفس النادي بخمس بطولات، قيل إنّه حازها أثناء الحماية الفرنسية! و قبل تأسيس الجامعة الملكية لكرة القدم؛ بل أرادوا، إضافة بطولة جديدة لهذا النادي بالباطل والبهتان، تحججا بأننا لا نملك موارد مالية، والزمن زمن جائحة، فالحل ماذا؟ إهداء بطولة حرام لفريق رئيس العصبة!”. وشددت :”وبه، فإنّنا نحن إتلاف الجمعيات المناصرة لفريق الرجاء الرياضي، فريق الشعب، نحن الموقعين أسفله نعلن إلى الرأي العام الرياضي الوطني و الدولي مايلي: 1- نعلن شجبنا للتواطؤ الواضح في عدم تنفيذ القانون في حق أي نادي قام بالتطاول على الوحدة الوطنية، من خلال خرق الطوارئ الصحية وإلزامية التباعد وعدم التجمع بدون تصريح من لدن السلطات المعنية”. وأقرت :” 2- رفضنا إهداء البطولة للمتصدر بصفة مؤقتة إرضاءا لرئيس العصبة المتحكم من خلال نفوذه في منظومة كرة القدم، معتبرين هذا التتويج المزيف مس واضح لمبدأ تكافؤ الفرص الذي يؤطر لعبة القدم في جميع بقاع العالم”. وأكملت :” 3- ندعو الجماهير إلى الحضور في الوقفة التي سيعلن عليها أمام الجامعة بعد استيفاء إجراءات التصريح بها، احتجاجًا على هذا القرار الذي يمس بشكل مباشر مصلحة نادي الرجاء الذي تنقصه خمس مباريات مؤجلة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...