سيدي قاسم : حزب الـ ” PAM ” يؤكد دعمه للمعارضة ويطالب رئيس الجماعة بنشر فواتير القفة عوض التمويه

الوطنية بريس عبد الحكيم الطالحي

في بلاغ موجه للرأي العام أخبر حزب الاصالة والمعاصرة الرأي العام بأنه يدعم بشكل تام المعارضة التي يقودها علي العشعوشي، وأكدت الأمانة الإقليمية أن توجيهها من قبل لشكاية ضد رئيس المجلس بتاريخ 26/ 04/2020 لخير دليل على توجهاتها المشتركة مع المعارضة.

وأوضح الحزب أن هذه المعارضة تتكون من أعضاء ينتمون لحزب الأصالة والمعاصرة وآخرون، وهي تمارس حقوقها الدستورية وتناضل من داخل مؤسسة الجماعة الترابية لمحاربة الفساد وللعقلنة والترشيد، كل ذلك في تناغم تام مع مؤسسة الحزب ومع المواطنين و المجتمع المدني.

وبخصوص الأعضاء الآخرين الذين نجحوا ضمن لائحة حزب الأصالة والمعاصرة، فقد فضلوا منذ البداية الانضمام الى الأغلبية المسيرة للمجلس، وتلك مسألة مرتبطة بقناعات شخصية تعدت الإنتماء الحزبي ،وشيء طبيعي أن يرفضوا اليوم الاتهامات الموجهة لرئيسهم، ولعل محاضر الدورات تثبت أن أولائك الأعضاء يصوتون لصالح الأغلبية ولا تربطهم بالمعارضة أية علاقة تذكر، فكما بأغلبية الرئيس أعضاء من حزبه ومن حزب البام فكذلك بالمعارضة أعضاء من الحزبين معا، دائما حسب البلاغ.

وأشار الحزب أيضا،إلى أن لجوء رئيس المجلس لبعض أعضاء أغلبيته (الباميين) للاحتماء ، إنما هو نوع من التمويه لإبعاد اهتمام الرأي العام، الذي ينتظر منه اليوم امتلاك الجرأة ونشر فواتير القفف التي أكدت المعارضة بوثائق رسمية أنها منفوخة ومعبرة عن استغلال بئيس لمآسي المواطنين، يتحمل مسؤوليته لوحده فقط.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...