الرجاء البيضاوي في المطاردة بعد فوز ثان تواليا في المؤجل

الوطنية بريس أجراي أبو أيمن

بعد أربعة أشهر من التوقف جراء جائحة كورونا المستجد،عادت عجلة الدوري الإحترافي المغربي إلى الدوران، بإجراء اللقاءات المؤجلة خاصة للأندية التي تمثل الكرة المغربية بالعديد من الكؤوس القارية والعربية. وبالأمس احتضن مركب محمد الخامس بالبيضاء اللقاء المؤجل عن الدورة 18بين فريقي الرجاء البيضاوي و يوسفية برشيد والذي إنتهت أطواره للرجاء بهدفين نظيفين سجلا في الشوط الثاني من المقابلة، الأهداف التي تناوب على تسجيلها كل من “الحافيظي “و “احداد “وهو الإنتصار الثاني على التوالي للنسور الخضر بمركب محمد الخامس والذي جعلهم يصعدون إلى المطاردة بسبورة الترتيب خلف الغريم التقليدي الوداد على بعد نقطتين مع لقاءين آخرين مؤجلين. وقد عرف لقاء الأمس حضور المدرب “جمال السلامي “بدكة احتياطي الفريق بعد غيابه بسبب الحكم الصادر في حقه من طرف اللجنة التأديبية للجامعة الوطنية لكرة القدم في مبارتين سابقتين. إنتصار النسور الخضر بالأمس إشارة واضحة إلى الصراع الذي سيعرفه الدوري هذا الموسم خاصة بين قطبي الكرة المغربية،الغريمين التقليديين وكذا بعض الفرق الطموحة لاستعادة أمجادها.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...