بلاغ للاتحاد المحلي ببني ملال للكونفدرالية الديمقراطية للشغل

الوطنية بريس _ رضوان عريف

بالرغم من سلسلة الاجتماعات الماراطونية التي عقدها المكتب النقابي لتجار السوق النموذجي بتامكنونت تحت إشراف الاتحاد المحلي مع باشا المدينة و السلطات الإقليمية حول إيجاد حلول ناجعة للمشاكل المطروحة التي خلفتها عملية توزيع المحلات التجارية وماشاب دلك من تجاوزات قانونية خطيرة و فرض شروط تعجيزية على التجار بالرغم من أن المشروع أنجز في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و أمام محاولة باشا المدينة الهروب إلى الأمام و عدم جديته في تقبل كل الحلول التي طرحت مما عرض أغلب تجار السوق وعائلاتهم للتجويع في ظل الظروف التي تعرفها بلادنا غير تفشي وباء كورونا فإن الاتحاد المحلي يعلن مايلي :
1- يطالب السلطات الإقليمية و القضائية بفتح تحقيق جدي في كل الخروقات التي شابت المشروع وآخرها وضعية البناية التي فضحتها الأمطار الأخيرة.
2- يطالب والي الجهة بالتدخل للتحقيق في طريقة توزيع المحلات و طريقة فرض الشركاء بعد نهاية المشروع
3- يستنكر المنطق القرسطوي الدي نهجه باشا المدينة في حواراته مع المكتب النقابي
4- يحمل السلطة المحلية والإقليمية المسؤولية عن ما سيؤول اليه الوضع المحتقن في حال لم يتم انصاف التجار المتضررين
5- يعلن عن تنظيم وقفة احتجاجية للتجار وعائلاتهم ضحايا التسويف والمماطلة و تنظيم مسيرة إلى ولاية الجهة خلال الأسبوع المقبل


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...