“النهج الديمقراطي” يضع نفسه خارج الموقف الوطني في قضية الكركرات…

الوطنية بريس _ الصديق ناصري

حزب النهج الذيموقراطي يسبح ضد التيار ويغرد خارج السرب بل وهو أصلا حزب خارج الإجماع الوطني وهو الذي حشر نفسه في أمور بعيدة عنه من خلال موقفه الغريب واللاوطني وهو الذي يمثل اقلية وربما انساق وراء مقولة خالف تعرف بعد ما اسماه هذا الحزب النكرة ببيان لجنته الوطنية ونعت فيه الصحراء المغربية بالصحراء الغربية في موقف غير وطني يعادي الإجماع الوطني ومما جاء في البيان المزعوم لهذا الحزب الاقلي:(….. اندلاع الصراع بموقع الكركرات بالصحراء الغربية وما يشكله ذلك من خطورة على السلم والأمن في المنطقة وعلى شعوبها.) و (…. -دعوتها إلى تجنب التصعيد والحرب في الصحراء الغربية واعتماد أسلوب السلم والحوار لتجنيب المنطقة وشعوبها ويلات الحرب مؤكدة على موقف النهج الديمقراطي الداعي إلى اعتماد المواثيق الدولية ومقررات الأمم المتحدة لحل قضية الصحراء الغربية للوصول إلى حل متفق عليه بما يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ويخدم هدف وحدة الشعوب المغاربية.)

إن هذا الحزب فضل ان يسبح ضد التيار في هذه الظرفية العصيبة وفضل ان ينساق لاطروحات الانفصاليين ويشكك في مغربية الصحراء باعتمادها صحراء غربية والحال ان الإجماع الدولي يؤكد على أن المغرب بصحرائه ويكفي التضامن الدولي والعربي الكبير مع المغرب في موقفه وتدخله الاخير بمنطقة الكركرات كأبرز دليل على حكامة التدخل المغربي ودفاعه المستميت على وحدة أراضيه والدفاع عنها طبقا للمواثيق الدولية وفي احترام تام للقرارات الأممية لتأتي اقلية بإسم حزب نكرة وغير معروف ولا إجماع لديه ليحشر أنفه في ما لا يعنيه. ان الظرفية الحالية اتبت فيها المغاربة اجمع تشبتهم بمغربية الصحراء وبتجندهم وراء جلالة الملك غير المشروط بشهادة العالم و الفئة القليلة التي تشكل نشاز لن تزعزع استقرار المغرب ولن تزعزع في شيء موقف المغاربة إتجاه الوحدة الوطنية وهم الذين يتنفسون بمختلف مشاربهم عشق الروح الوطنية المغربية ولامثال هذه الفئة النشاز التي تسبح ضد التيار  “النهج الديمقراطي” يضع نفسه خارج الموقف الوطني في قضية الكركرات…

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...