إجراءات أمنية استثنائية في زمن كورونا تؤمن ليلة “رأس السنة” في خنيفرة

الوطنية بريس _ أسماء عازم/حميد عقاوي

اتخذت المصالح الأمنية بخنيفرة ، إجراءات أمنية استثنائية في زمن كرونا تزمنا مع حالة طوارئ التي تعرفها البلاد بمناسبة رأس السنة الميلادية الجديدة 2021، من خلال تعزيز التواجد الأمني في الشارع العام في جميع المناطق الأمنية التابعة لها.

وجندت الأجهزة الأمنية في هذه المناطق جميع إمكاناتها المادية والبشرية لتأمين المؤسسات العمومية والمراكز التجارية، والفنادق بجميع أصنافها، والمطاعم، والساحات العمومية، والتقط السوداء وذلك بغية الحفاظ على الأمن والطمأنينة ، وحماية ساكنة والممتلكات.

وفي هذا السياق، تم تنصيب دوريات مع رجال القوات المساعدة التابعة لجل المقاطعات بالمدينة وكذا دوريات راجلة وأخرى بالزي المدني، في مختلف الأحياء لمنع الاحتفالات وتطبيق حالة الطوارئ التي تعرفها المملكة وتأمين الشوارع والممرات الرئيسية بالمدينة، بالإضافة إلى التواجد الكثيف لسيارات الشرطة ودوريات الدراجين التي تجوب مختلف الشوارع والنقط السوداء.

وكثفت المصالح الأمنية المعنية، من تواجد العناصر المكلفة بتنظيم حركة السير والجولان، تفاديا لوقوع حوادث سير خطيرة، كما وضعت سدودا قضائية أخرى بمختلف مداخل المدينة، لمراقبة وتفتيش جميع العربات الوافدة، والتحقق من هوية الركاب.

وتأتي هذه التدابير الاستثنائية المشددة في زمان كرونا وذلك لرفع من درجة الحذر التي تتخذها المصالح الأمنية بمناسبة احتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة 2021 من أجل تحصين المدينة، من أي عمل إجرامي قد يستغل المناسبة وحالة الطورائ للنيل من أمن واستقرار
، وسلامة الساكنة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...