إستمرار عملية التطعيم بالمركب الرياضي الصخور السوداء بالبيضاء ضد فيروس كورونا

الوطنية بريس أجراي أبو أيمن

بعد إنطلاق عملية التلقيح ضد “فيروس كورونا” على الصعيد الوطني، يشهد مركز التلقيح “المركب الرياضي الصخور السوداء “بتراب عمالة مقاطعات الحي المحمدي عين السبع، توافد مئات المواطنين والمواطنات الذين ستشملهم الحملة الأولى ،والمتمثلين في الصنف الأول والذين تتراوح أعمارهم مابين 75و45سنة، والقاطنين ب8دوائر تابعة للملحقة الإدارية “الشهداء “تضم حوالي 11حيا سكنيا.
ومنذ إنطلاق العملية بهذا المركز، وهي تمر في أجواء جيدة تطبعها الجدية وروح المسؤولية وحسن التنظيم، إضافة إلى روح المواطنة بين المصالح المعنية بالسهر على العملية ، وذلك بفضل تجند كل من السلطة المحلية في شخص قائد الملحقة الإدارية “الشهداء” وأعوان السلطة الذين يقومون بالتحسيس والتواصل مع ساكنة المناطق التابعة لهم، إضافة إلى الطاقم الطبي بقيادة الطبيبة السيدة “ف.بنوار” و الطاقم المرافق لها ، الذي لا يتوانى في تقديم الإرشادات و المساعدات والإجابة على أسئلة المواطنين و كذلك شروحات شافية حول عملية التطعيم ومدى فعاليتها ،لأنها الوسيلة الوحيدة للتحصين وأن الجرعة الأولى التي تأخذ اليوم غير كافية ولابد من أخذ الجرعة الثانية التي يحدد لها تاريخها كما هو مبين على ورقة التلقيح.
وبالرغم من كل هذه الظروف المتوفرة بهذا المركز، فإن عملية التطعيم مازالت لم تعرف ذلك الإقبال المتوقع حيث أوضحت الطبيبة المسؤولة للجريدة أن العدد الواجب تطعيمه هو ما يقارب 1300شخص من الفئة العمرية المذكورة أعلاه، إلا أنه ولحد كتابة هذه السطور فالعدد لا يتجاوز 300ملقح.
وتطبيقا للتعليمات الملكية السامية، فإن عملية التطعيم مجانية لعموم المواطنات والمواطنين في أفق تحقيق المناعة لجميع المغاربة من طنجة إلى ثخوم الصحراء المغربية، على أن يتم تلقيح 80%من السكان.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...