الساحة الكروية الوطنية في حداد بعد رحيل المدرب”عبد الخالق اللوزاني”

الوطنية بريس أجراي أبو أيمن

فقدت الساحة الكروية الوطنية صباح اليوم السبت 6فبراير 2021،المدرب الوطني السابق عبد الخالق اللوزاني عن عمر 75سنة إثر مضاعفات إصابته بالوباء اللعين كورونا.
ولقد تلقت الأوساط الرياضية الكروية الخبر بحزن عميق،نظرا لسمعة الراحل والحمولة التاريخية الكروية التي رافقت شخصيته العصامية.
الراحل اللوزاني من مواليد مدينة الصويرة عام 1945،سبق له أن لعب بالدوري البلجيكي و بعدها ولج عالم التدريب عبر المدرسة البلجيكية التي حصل على عدة دبلومات، مكنته من العمل كمساعد لمدرب فريق شارل لوروا البلجيكي.هذه التجربة جعلته يشرف على خوض مهمة مدرب بالبطولة الوطنية المغربية لعدة فرق كأولمبيك خريبكة الذي توج معه بلقب البطولة العربية للأندية الفائزة بالكأس سنة 1996،إضافة إلى تدريب كل من النادي المكناسي، النادي القنيطري، شباب المسيرة، الكوكب المراكشي والمغرب التطواني.
كما أشرف “الراحل اللوزاني” على تدريب النخبة الوطنية حيث يعد صاحب إنجاز ملحمة التأهل لمونديال 1994.
تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...