نزيف الاستقالات يتواصل بحزب الأحرار بالجديدة

الوطنية بريسالصديق ناصري

يبدو أن قدر حزب التجمع الوطني للأحرار باقليم الجديدة، أن يعيش على وقع نزيف الاستقالات، فبعد استقالة مكتب تنسيقية حزب الاحرار بمولاي عبد الله ، توصل المنسق الإقليمي من جديد، باستقالة جماعية لأعضاء من تنسيقية بلعوان في حزب الحمامة.

وحسب نص الاستقالة التي توصلت بها الجريدة فإن الأعضاء المستقلين وهم محمد عواد و خالد يوسف ، قد أعلنوا فك ارتباطهم التنظيمي والسياسي مع الحزب لاعتبارات محلية.

ووفق مصادر من داخل الحزب، فإن المغادرون يئسوا من سياسة الإقصاء وإبعاد المناضلين، التي تنهجها القيادة الحالية للحزب بإقليم الجديدة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الضربة الموجعة التي تلقاها حزب الحمامة بإقليم الجديدة ليست الأولى، بل عاش خلال الأسابيع الماضية على وقع العديد من الاستقالات لمجموعة من القياديين والأعضاء البارزين.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...