المنتخب الوطني يتأهل إلى كأس أفريقيا للأمم بعد تعادله مع المنتخب الموريتاني

الوطنية بريسأجراي أبو أيمن
تأهل المنتخب الوطني المغربي إلى نهائيات كأس إفريقيا التي ستقام بالكاميرون،وذلك بعد إنتهاء اللقاء الذي دار بين النخبة الوطنيةوالنخبة الموريتانية بالعاصمة نواكشوط بالتعادل السلبي صفر لمثله،في لقاء للنسيان حيث الظهور الباهت لعناصر المنتخب الوطني والتي عجزت للمرة الثانية من فك شفرة دفاع المرابطين وعدم زيارة شباك الحارس الموريتاني. هذه النتيجة السلبية كانت لها ردود فعل غاضبة من متتبعي الشأن الكروي المغربي،خاصة بعد تطعيم التشكيلة بوجوه جديدة لم تقنع وحتى التي سبقت وإن حملت القميص كذلك،اللهم إذا استثنينا الوافد الجديد” آدم ماسينا”،لتطرح من جديد علامات استفهام على وجود محترفين دون مستوى تطلعات الجماهير المغربية. فالنتيجة السلبية المحصل عليها أمام نخبة متواضعة،خلقت مجموعة من التبريرات لكنها تبقى واردة بمحيط ومناخ المباراة كالعشب الاصطناعي،عامل الحرارة والرياح الخ….
النتيجة تخدم مصالح المنتخب الموريتاني حيث حافظ على حظوظه لكسب ورقة العبور بالمجموعة الخامسة رفقة أسود الأطلس رافعا رصيده إلى 6نقاط بالمركز الثاني ،و الذي تنتظره مباراة حارقة ضد أفريقيا الوسطى بميدان هذه الأخيرة إذ تكفيه نقطة واحدة لمرافقة الأسود المروضة .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...