عين حرودة….أول فضاء” سوسيو إقتصادي وتقافي وتجاري تضامني ” في طور الإنجاز

الوطنية بريسهيئة التحرير

أثار إنزال مجموعة من الأكشاك التجارية بجانب حائط السكة الحديدية على مستوى حي الامل بعين حرودة، مجموعة من التساؤلا ت والاستفسارات بين متتبعي الشأن المحلي بعين حرودة حول أهدافه ومراميه والمستفيدين منه وطرق الاستفادة.
وفي هذا الصدد كشف مصدر من جماعة عين حرودة لموقع ” الوطنية بريس ” ، أن الأمر يتعلق بفضاء ” سوسيو اقتصادي وتقافي ” ، يضم فضاءات تجارية وحدائق وفضاءات ترفيهية لصالح الساكنة، سيشيد على مساحة تقدر بحوالي 600 متر ، أبرمت بخصوصه جماعة عين حرودة ” محضر اتفاق ” مع المكتب الوطني للسكك الحديدية، يسمح فيه للجماعة باستغلال الشريط السككي، على أساس ان تتكلف جماعة عين حرودة بتجهيزه بشبكة المياه العادمة والكهرباء والماء الصالح للشرب، وتوفير المرافق الصحية، مع منع أي بناء من طرف المستفيدين .
وأضاف ذات المصدر أن هذا الفضاء التجاري هو تضامني تجريبي، سيتم تهيئة باقي تجهيزاته كتبليط وترصيص الأرضية وعملية التسقيف وشراء الاكشاك، بمساهمات من المستفيدين في إطار تضامني، والهدف من هذه العملية هو نشر ثقافة التضامن من اجل خلق هذا الفضاء، الذي سيستفيد منه شباب المنطقة من أصحاب الشواهد والمعطلين والنساء في وضعية هشاشة، وللراغبين في الاستثمار في مشاريع تجارية.
ويعتبر هذا الفضاءـ حسب دات المصدر ـ تجربة ستليها تجارب أخرى، في إطار تمديدها على طول الشريط السككي، بما يفتح الباب على مصراعيه لشباب المنطقة، للاستفادة بنفس الطريقة التضامنية والتي تقتصر على المساهمة في التجهيز واقتناء محل تجاري مركب ( كيوسك )، وفق مقاييس ومعايير محددة من طرف المصالح التقنية لجماعة عين حرودة والسلطة المحلية، للحفاظ على رونق الفضاء وجماله، تماشيا مع توصيات محضر الاتفاق المبرم بين المكتب الوطني للسكك الحديدية وجماعة عين حرودة ، فيما ستتكلف الجمعية التصامنية المحلية لإستكمال باقي التجهيزات وتدبير السوق، من خلال انتداب حراس خاصين ووضع كاميرات والسهر كذلك على نظافته.

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...