بلاغ الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي بمناسبة فتح التسجيل في اللوائح الانتخابية في أفق الانتخابات الجماعية والجهوية والتشريعية شتنبر 2021

الوطنية بريسالصديق ناصري

ستعرف بلادنا خلال شهر شتنبر 2021 تنظيم الانتخابات الجماعية والجهوية والتشريعية، وهو موعد ديمقراطي هام سيتيح للمواطنات والمواطنين اختيار من يمثلهم في المجالس المحلية والجهوية وداخل البرلمان بغرفتيه، وقد تم فتح المجال للتسجيل في اللوائح الانتخابية إلى غاية فاتح يوليوز 2021.
وبهذه المناسبة تدعو الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي جميع المواطنات والمواطنين وعموم المتعاطفين مع مطالب الحركة الأمازيغية إلى التسجيل في اللوائح الانتخابية حتى يتم استثمار مناسبة الانتخابات الجماعية والجهوية والتشريعية من أجل جعل صوتهم الانتخابي وسيلة لمحاسبة الأحزاب السياسية على أساس درجة مساهمتها في التفعيل السليم للطابع الرسمي للأمازيغية وتنميتها والاهتمام بقضايا التنوع الثقافي.
وعليه، فإن الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي تدعو إلى اعتبار التسجيل في اللوائح الانتخابية خطوة ضرورية تمكّن المواطن والمواطنة يوم الاقتراع من تقييم مساهمة الأحزاب السياسية من مختلف مواقعها، سواء التي دبرت الشأن العام خلال الولاية التشريعية الحالية أو التي سيرت مختلف المجالس المحلية والجهوية أو التي كانت في المعارضة، على أساس معيار مساهمتها في الدفاع على حُسن تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وتنميتها والاهتمام بقضايا التنوع الثقافي.
كما تؤكد الجمعية على أن إمكانية تقييم برامج ووعود الأحزاب السياسية التي ستقدمها في هذه الاستحقاقات على أساس درجة التزامها بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وتنميتها والاهتمام بقضايا التنوع الثقافي، لن تحقق دون التسجيل في اللوائح الانتخابية للتوفر على صوت انتخابي.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...