إحتجاجات أسر التلاميذ الذين وجدوا “حالة غش” بالرغم من حصولهم على نقط عالية بمدينة آسفي

الوطنية بريسحمزة لبريد

شهدت مدينة أسفي صباح هذا اليوم وقفة إحتجاجية أمام قصر العمالة احتجاجا على النقط الكارثية التي وجدها بعض التلاميذ إثر إطلاعهم على نقط الدروة العادية لإمتحانات الثانية باكالوريا ، ناهيك عن تضمين حالة “غش” لمجموعة أخرى من التلاميذ الشيء الذي سيؤدي بهم الى الرسوب مباشرة دون أخد فرصة ثانية لإجتياز امتحانات الإستدراكية.

لكن ما زاد الطين بلة وأصبح معه التلاميذ في حالة هيستيرية هم وأولياء أمورهم هو أن حالة “غش” لم يعلن عنها إلا بعد الإعلان عن النتائج النهاية دون سابق إشعار، مع العلم أن حالة غش يجب ضبطها أثناء إجتياز الإمتحان ثم تحرير محضر بشأنها مباشرة من طرف الحراسة .

وقوبلت هذه الاحتجاجات ببيان أصدرته المديرية الإقليمية بآسفي توضح فيه على أنها ستقوم بمعالجة الشكايات المتعلقة بالأخطاء المادية وإعادة إحتساب مجاميع النقط الجزئية لأوراق التحرير، كما ستعمل أيضا على معالجة الشكايات التى ستتوصل بها من التلاميذ الذين صدرت في حقهم حالة غش، والتي يمكنهم إرسالها من خلال رابط الشكايات بمنظومة مسار بالنسبة للمتمدرسين، والبوابة الخاصة بالمترشحين الأحرار.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...