عناصر الشرطة الحضرية بسلا تشهر أسلحتها لتوقيف شخص في حالة هستيرية

الوطنية بريسهيئة التحرير

اضطر عناصر الفرقة الحضرية للشرطة القضائية بالأمن الإقليمي بمدينة سلا، مساء أمس الأربعاء 27 اكتوبر الجاري، لإشهار أسلحتهم الوظيفية دون اللجوء لاستعمالها، وذلك في تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 26 سنة، من ذوي السوابق القضائية، والذي كان في حالة سكر واندفاع قوية وعرّض سلامة المواطنين وعناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير بواسطة السلاح الأبيض.

وكانت قاعة القيادة والتنسيق بمدينة سلا قد توصلت بإشعار حول قيام المشتبه فيه بإحداث الفوضى بالشارع العام بالمدينة العتيقة بسلا، مما استدعى تدخل أقرب دورية للشرطة من أجل توقيفه، غير أنه واجه عناصرها بمقاومة عنيفة باستعمال السلاح الأبيض، وهو ما اضطر موظفي الشرطة لإشهار أسلحتهم الوظيفية بشكل احترازي لتفادي الخطر الناجم عنه.

وقد أسفر هذا التدخل الأمني عن تحييد الخطر الناجم عن المشتبه فيه وتوقيفه، غير أن بعض معارفه حاولوا عرقلة إجراءات الضبط والتوقيف، مما استوجب ضبط قاصر كان من بينهم وهو في حالة سكر متقدمة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الراشد تحت تدبير الحراسة النظرية فيما تم الاحتفاظ بالموقوف القاصر تحت تدبير المراقبة رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه وخلفيات القضية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...