جامعة الحسن الأول بسطات تستقبل أوكتاي قرنانوف سفير دولة أذربيدجان الشقيقة لإلقاء محاضرة بعنوان ” العلاقات بين المغرب وأذربيجان والواقع والآفاق “

الوطنية بريسرشيد منوني/خالد بلفلاح

في إطار الاهتمام المتزايد الذي توليه رئاسة جامعة الحسن الأول بسطات للدبلوماسية الموازية وإيمانها العميق برسالة الجامعة وإشعاعها المتواصل وانفتاحها على مجالها ومحيطها السوسيو ثقافي الدولي، استقبلت رئيسة الجامعة الدكتورة خديجة الصافي سعادة سفير جمهورية أذربيجان لدى المملكة المغربية السيد أوكتاي قربانوف الذي كان مرفوقا بالأستاذ محمد فقيري رئيس جامعة الصداقة المغربية الأذربيجانية، بحضور نائبي السيدة الرئيسة والسادة العمداء ومديرو المؤسسات الجامعية والسادة الأساتذة والطالبات والطلبة وبعض وسائل الإعلام الوطنية.
في بداية اللقاء تم الاستماع إلى النشيدين الوطنيين الأذربيجاني والمغربي، بعد ذلك، وفي كلمة لها رحبت الأستاذة خديجة الصافي بضيف الجامعة الذي يزورها لأول مرة، وأعربت له عن جزيل الشكر والامتنان لتفضله بتلبية الدعوة وتفاعله الإيجابي لإلقاء محاضرته القيمة حول العلاقات المتميزة والقواسم المشتركة العديدة التي تجمع البلدين الشقيقين المملكة المغربية وجمهورية أذربيجان.
وفي السياق ذاته، رحبت السيدة الرئيسة بهذه المناسبة بالضيوف الكرام، الذين تفضلوا بتلبية الدعوة، كما اغتنمت الفرصة لشكر السيد عميد كلية اللغات والفنون والعلوم الإنسانية الأستاذ عبد القادرسبيل وطاقمه الإداري والتربوي على مساهمتهم في تنظيم هذه المحاضرة.
وبهاته المناسبة العلمية،ألقى سعادة السفير محاضرة بعنوان:”العلاقات بين المغرب وأذربيجان: الواقع والآفاق، قدم في مستهلها شكره للسيدة الرئيسة على حسن الاستقبال و الضيافة.
وقد تطرقت مداخلته إلى الوضع الراهن للعلاقات الدبلوماسية والاقتصاديةبين المغرب وأذربيجان وآفاق توسيع التعاون بين البلدين على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...