فرقة الشرطة القضائية بخنيفرة تضرب بقوة وتضع حدا لنشاط العتروس أكبر مروجي المخدرات بالمنطقة

الوطنية بريسهيئة التحرير

علمت الجريدة من بعض المصادر بمدينة خنيفرة أن فرقة الشرطة القضائية بالمدينة، تمكنت زوال يوم 27 يناير الجاري من إيقاف أحد أخطر مروجي المخدرات بالمنطقة المدعو العتروس.

وحسب نفس المصدر، فإن عملية الإيقاف كللت بالنجاح بعدما قامت المصالح الأمنية بالمدينة بتتبع تحركات المعني بالأمر لمدة طويلة بغية إيقافه متلبسا بترويج سمومه وهو ما تأتى بالفعل، حيث باغثت عناصر الشرطة القضائية المعني بالأمر وهو يقوم ببيع كمية من مخدر الشيرة لبعض المدمنين.

وكما أفادت مصادرنا فأن عمليات التفتيش التي باشرتها عناصر أمن خنيفرة في هذه القضية أفضت إلى حجز كميات مهمة من الأقراص المخدرة تتجاوز 300 قرصا، إضافة إلى قطع من مخدر الشيرة كان المعني بالأمر قد أعدها لترويجها بين المدمنين، وكمية من مخدر الكوكايين كان المعني بالأمر يعتزم تصريفها بين المتعاطين لهذا النوع من المخدرات.

وحسب نفس المصادر، فقد تم وضع الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية للبحث معه حول المنسوب إليه في أفق تقديمه أمام النيابة العامة المختصة لتقول كلمتها.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...