لس.عـة عقـر.ب تُنـ.ـهي حياة طفل ضواحي الفقيه بن صالح

الوطنية بريسمنير أبـراغ

لقي طفل مصرعه، صباح يومه الأحد 24 يوليوز الجاري، و ذلك إثر تعرضه للسعة عقرب على مستوى جماعة بني وكيل الواقعة ضمن النفوذ الترابي لإقليم الفقيه بن صالح.

وذكرت مصادر مطلعة للجريدة، أن الطفل البالغ من العمر 8 سنوات قد لفظ أنفاسه الأخيرة بالمستشفى الجهوي لبني ملال، متأثراً بالسم القتل.

يُذكر أن ساكنة الإقليم تطالب بتوفير الأمصال المضادة للسعات العقارب و الأفاعي السامة من أجل وقف نزيف الوفيات في صفوف المواطنين، خصوصاً الأطفال.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...