شباب الرياضي السالمي يقهر الحسنية بعقر الدار

الوطنية بريسأجراي أبو أيمن
واصل فريق شباب الرياضي السالمي تحقيق النتائج الإيجابية بالدوري الإحترافي، بحصوله على التعادل الإيجابي مع فريق حسنية أغادير بملعب “أدرار الكبير “بهدف لمثله(1-1) لحساب الدورة 13 من منافسات البطولة الإحترافية.
المقابلة عرفت منذ إنطلاق أطوارها ندية بين لاعبي الطرفين خاصة من طرف لاعبي الحسنية الذين ناوروا من كل الأطراف، بغية الوصول إلى مرمى حارس المرمى السالمي الذي استأسد في التصدي لأغلب الهجومات السوسية. الإندفاع السوسي مكنه من الحصول على ضربة جزاء في الدقيقة 23 من الشوط الأول ترجمها لهدف اللاعب “ميهري “في مناسبتين بعدما تصدى لها الحارس السالمي في المناسبة الأولى،ولم تفلح مناورات هجوم الفريق السالمي بقيادة المايسترو “الرياحي “إلى الوصول لشباك الحارس السوسي إلا حتى الدقيقة 58 عن طريق اللاعب الغامبي “سيلا “الذي راوغ لاعبين وسدد برجله اليسرى معلنا عن هدف التعادل للفريق السالمي الذي نزل كقطعة ثلج على لاعبي الحسنية.
باقي أطوار المقابلة عرفت تبادل الهجمات من الطرفين إلى أن أعلن حكم اللقاء نهايتها ،باقتسام نقاطها ليعود الفريق السالمي بتعادل ثمين مواصلا تحقيق نتائجه الإيجابية، علما أن هذه النتيجة سيكون لها وقعا إيجابيا وحافزا للقاء فريق “الوداد البيضاوي “نهاية الأسبوع برسم الجولة 14 بملعب البشير بالمحمدية. أما الحسنية فالتعادل لم يكن مجديا لها بل زاد تأزم وضعيتها بسبورة ترتيب البطولة الإحترافية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...