تالسينت: ندوة علمية حول موضوع حماية النساء من العنف في الفضاءات العامة

الوطنية بريسمحمد الإدريسي

في سياق الاحتفال باليوم العالمي لوقف العنف ضد المرأة، نظم مركز التربية والتكوين بتالسينت التابع للتعاون الوطني ندوة علمية يوم الجمعة 01 دجنبر 2023 على الساعة 16:30 حول موضوع ” حماية النساء من العنف في الفضاءات العامة ” وذلك بتنسيق ومشاركة مجموعة من الفاعلين كفضاء الذاكرة التاريخية، ومركز أريج للدراسات والأبحاث ثم جمعية فضاء الطفولة والشباب اضافة الى جمعية المستقبل للتنمية والمحافظة على البيئة والمنظمة المغربية للإنقاذ والصحة المجتمعية، ومختلف الفعاليات الثقافية المحلية..
ففي بداية الندوة تلاوة من الذكر الحكيم، قرأتها تلميذة عن مؤسسة تعليمية بالمنطقة،تلاها وقفة إجلال للنشيد الوطني ومن ثم كلمة افتتاحية لمؤطر الندوة السيد مصطفى وباعلي اطار بفضاء الذاكرة التاريخية بتالسينت ففي البدء رحب بالضيوف الكرام والحاضرين وتناول موضوع العنف ضد المرأة بشكل عام تمهيدا للممداخلات القادمة التي ستغوص اكثر في موضوع الندوة وقد عالجت هذه الاخيرة موضوعها من مختلف زوياه، اي من الجانب الديني والفلسفي والقانوني والعلمي وقد وزعت مداخلات المشاركين على النحو التالي:
مداخلة الاستاذ محمد أشرقي تناولها من الناحية الدينية حيث تحدث عن مكانة المرأة في الجاهلية، ومكانتها بعد مجيء الإسلام، مع تقديم نماذج وصور حية حول الشق الذي عالجه… تلتها بعد ذلك مداخلة الفاعلة الجمعوية السيدة الكبيرة فاضلي والتي تحدثت حول الحملة التحسيسية الواحدة والعشرون التي تنظمها وزارة التضامن والإدماج الإجتماعي. بعدها مداخلة أستاذ الفلسفة بثانوية الخوارزمي رشيد بيهي تناول الموضوع من خلال الفكر الفلسفي حول الإشكاليات التي يعرفها الموضوع من خلال منظور مجموعة من المفكرين… بعدها تطرقت التلميذة حياة بن حمو إلى تعريف العنف والأسباب بالموازاة مع العوامل التي تؤدي إلى ارتكابه ومختلف الأثار التي تترتب عليه..
من جانبه تناول استاذ مادة الاجتماعيات وباحث في سلك الدكتوراه، بثانوية الخوارزمي حميد الشيكي مداخلته حول المقاربة السوسيولوجيا للعنف متحدثا عن المفهوم من خلال اللغة والثقافة الغربية… ومن الناحية القانونية عالج السيد عبد الصمد مومو الموضوع مدعوما بصور تبين استاذات في الفضاءات العمومية اثناء الاحتجاجات التي تعرفها مدينة الرباط بين الفينة والاخرى، من طرف هذه الفئة يتعرضن للعنف… اما عن مداخلة الاستاذ عبد العزيز أزناك تحدث فيها عن أشكال وأصناف العنف الممارس ضد النساء والفتيات في الفضاءات العمومية من خلال الدراسات والإحصائيات والبحوث الوطنية التي تقدمها المندوبية السامية للتخطيط وفي الاخير تناول استاذ مادة اللغة العربية السيد محمد الحور بشكل مختصر عن إهتمام الأدب العربي بقضايا المرأة عموما.
وقد فتح باب المداخلات للحاضرين والحاضرات الذين ساهموا في مناقشة الموضوع من زوايا مختلفة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...