بني ملال … الفوضى والسيبة في اقامة الامل بالضحى والمسؤولية يتحملها رجل السلطة المحلية و ها علاش الساكنة تناشد الوالي

الوطنية بريسرضوان عريف

ساكنة الضحى بني ملال يشتكون من الفوضى والسيبة التي أصبحت عليها هذه الإقامة التي سميت بالامل لكن حسب تصريحاتهم وشكاياتهم لا امل فيها بعد ان تحولت الى زريبة وخم للدجاج الذي يعبر ان مدينة بني ملال فعلا قرية كبيرة بتواجد اكواخ لتربية الدجاج وهناك من يعتزم بناء زريبة لتربية المواشي وهناك من حول المكان الى باركينغ للسيارات تصطف مساء بالفضاء الأخضر والغريب في الأمر ان هذه الفوضى امام اعين ومسمع قائد الملحقة السادسة الذي عين مؤخرا وعقدت عليه ساكنة واحياء بني ملال الامل . فساكنة الضحى تعبر عن سخطها من خلال الشكايات والصور التي توصل بها الموقع والتي فعلا تعبر عن مظهر من مظاهر السيبة فكيف سمحت اعين السلطة المحلية الى ان تتحول اقامات سكنية شيدت للسكن الاقتصادي ان تتحول الى زريبة وخم للدجاج فهل السيد الوالي سيرضى بهذا الواقع المرير فاذا كان السيد الخطيب الهبيل يحاول ان يعيد لعاصمة الجهة بهجتها ويسعى جاهدا الى تنمية المدينة سياحيا عبر إعادة الاعتبار الى المنتزه السياحي عين اسردون و إعادة تشغيل مطار بني ملال فكيف سمح رجل السلطة المحلية بهذه العبث والعشوائية وقد اكدت الساكنة انهم سبق لهم زيارة مكتب القائد بدون جدوى ويعتزمون القيام بوقفة امام رئيسة الدائرة من اجل ازالة هذه الفوضى التي ترجع الى عدم الحزم والقطع مع مظاهر القرية وعدم تجاوب قائد المقاطعة مع شكاياتهم بخصوص السيبة ستفقد معه إقامة الامل الضحى الامل في التغيير وحماية قانون الملكية الجماعية


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...