سلطات إقليم طاطا تواصل محاصرة مافيا الزراعات المستنزفة للماء

الوطنية بريسهيئة التحرير
تواصل السلطات المحلية باقليم طاطا محاصرة ومنع الزراعات المستنزفة للماء ، عن طريق الالتزام الصارم بمضامين القرار العاملي عدد :242.الصادر بتاريخ : 17 نونبر 2022 ..بسبب التراجع الحاد للفرشة المائية بالاقليم وهو ماساهم في تاجيج مطالب الحد من هذه الزراعات المستنزفة للفرشة المائية ،والتي تعتبر تهديدا حقيقيا للواحة كاحد المكونات الايكولوجية للاقليم .
وحسب مضامين القرار الذي حصل الموقع على نسخة منه ، يقضي بالمنع المؤقت ، الا انه يظل في نظر المهتمين و الفلاحين والغيورين على الواحة والموروث الطبيعي للاقليم .قرارا مهما ساهم بشكل كبير في السنة الماضية في الحد من استنزاف الفرشة المائية خصوصا بعد توالي سنوات الجفاف بالاقليم.
ولقد استند قرار المنع المؤقت الذي اصدره عامل الإقليم في 17 نونبر 2022 على :
*اولا* : المقرر اللمشترك لوزير الفلاحة والوزير المنتدب المكلف بالميزانية الصادر في 22 شتنبر 2022 المتعلق بالزراعات غير المؤهلة للدعم بالنسبة لمشاريع الري الموضعي المنصوص عليها في المادة السادسة من القرار المشترك رقم1323/22والتي تشمل أشجار الافوكادو وأشجار الحوامض الجديدة والبطيخ الأحمر (الدلاح )؛ *ثانيا* ؛ الدورية الوزارية عدد 193255 تاريخ 24 أكتوبر 2022 بخصوص تفعيل وتسريع الإجراءات  الضرورية المتعلقة بالاجهاد المائي .
*ثالثا* : محضر اجتماع اللجنة الإقليمية للماء لطاطا بتاريخ 16  نونبر 2022.
وعن جدية القرار واهميته اكد لنا في اتصال باحد الحقوقيين المهتمين بالواحة والموروث الطبيعي والثقافي للاقليم الذي اكد تثمينه لقرار عامل إلاقليم ، وهو قرار يهدف الى حماية الواحة بشكل اساسي من الاندثار والحفاظ على الثروة المائية بالاقليم. كما طالبت عدة فعاليات مدنية بتدخل البرلمان والحكومة من أجل التسريع باصدار قانون منظم للواحة في أفق توفير الحماية القانونية للموارد المائية والتنوع البيولوجي والإيكولوجي للواحة ببلادنا..


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...