زلزال سياسي يضرب العمود الفقري للاتحاد الاشتراكي


 

الوطنية بريس  

اضغط هنا لمتابعة باقي أخبار خارج الحدود

عرف هذا الأسبوع استقالات جماعية متتالية لفروع الاتحاد الاشتراكي المغربي للقوات الشعبية بالأندلس إسبانيا و كتاباته الإقليمية أهمها على صعيد إسبانيا التي باتت دون فروع، حيث استقال السيد محمد الإدريسي الكاتب الإقليمي للحزب في إسبانيا تليه كتابة إشبيليا و منخرطيها على رأسهم السيدة منية بلماحي و كتابة مايرينا على رأسها السيد علي العقاوي و باقي الأعضاء و كتابة ماربيا على رأسها السيد محي الدين السرغيني و باقي الأعضاء، و تم الاحتفاظ بالمكاتب المخولة للفروع من طرف الحزب الاشتراكي الإسباني للعمال بالأندلس لفاءدة حزب الحمامة الذي ما فتئ إلا و أجرى اتصالاته بالنخبة السياسية المستقيلة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...