بعد الحكم عليه بالإفراغ ستيني يطالب بحمايته و أسرته من التشرد مدة سبع سنوات بحي القصبة بالمحمدية


الوطنية بريس – مصطفى مرزاق

اضغط هنا لمتابعة باقي أخبار التحقيقات

 

يقضي ستيني معروف لياله و هو يبكي بسبب الأزمة التي وضعه فيها صاحب البيت الذي كان يكتريه منه رفقة زوجته و ابنيه بين الأمطار و حر الصيف. و ذلك بسبب إصرار صاحب البيت على إخراجهم منه الموجود بحي القصبة بالمحمدية باعتباره آيل للسقوط رغم أداء سومة الكراء لدى صندوق خاص في المحكمة، قبل أن يلجأ صاحب الملك إلى القضاء، لتصدر المحكمة قرارها ابتدائيا لصاحب البيت، ليجد نفسه عرضة للضياع و التشرد بين أزقة الحي في كوخ ضيق بلاستيكي مدة سبع سنوات حيث لا ماء و لا مرحاض في غياب حلول ملموسة من السلطات المحلية بإدماجهم بالإستفادة في إطار الخطاب الملكي السامي لتسوية وضعيتهم القانونية و تراعي مطالبهم الأساسية و المتعلقة بالحق في السكن في ظل أوضاع اجتماعية مزرية تعيشها أغلب الأسر .

للإشارة، فصاحب البيت لم يراعي لاحتلال الملك العمومي باستغلاله زنقة بأكملها، بوضعه لأطنان من الخشب الكبير حيث يتوفر على حمام شعبي . فما السر على سكوت السلطات على هذا الاحتلال الملك العمومي و ما المسطرة التي يتم تفعيلها ؟؟ 

بقية التفاصيل في فيديو التالي

لمشاهدة الفيديو اضغط على الرابط  https://www.youtube.com/watch?v=wqLza6DdqnM

 


 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...