الملتقى الأول لمغاربة العالم تحت أشراف المنظمة الغير حكومية

الوطنية بريس – آمال رحال

إضغط هنا لمتابعة باقي أخبار مغاربة العالم

شاركت الحركة المغربية لحقوق الانسان وحماية المال العام ومحاربة الفساد في الملتقى الأول لمغاربة العالم والذي نظم بمدينة طورينو الإيطالية يوم 3 مارس الجاري تحت إشراف اتحاد مغاربة العالم.

وقد وجه الرئيس العام للحركة سيدي محمد العنبوري الإدريسي رسالة الى المشاركين في الملتقى هذا مضمونها:

باسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أيها السيدات والسادة الحضور الكريم كل حسب مقامه ومكانته ومنصبه أعضاء الجالية المغربية بديار المجهر المتشبتين بوطنيتهم المغربية والمدافعين عن قضايا الوطن ووحدته والغيورين على استقراره وتقدمه والمتشبتين بالعرش العلوي المجيد تحت ظل حضرة مولانا أمير المؤمنين سبط سيد المرسلين جلالة الملك محمد السادس اعز الله امره وزين بالخيرات عصره. أيها السادة والسيدات اتشرف أصالة عن نفسي الرئيس العام للحركة المغربية لحقوق الإنسان وحماية المال العام ومحاربة الفساد ونيابة عن اخواني اعضاء المكتب المركزي وأعضاء المجلس الوطني والمنخرطين أن نوجه خطابنا هذا لنعبر لكم عن اعتزازنا وافتخارنا بالجالية المغربية في المهجر والتي ترفع صوتها عاليا من أجل الدفاع عن حقوقها والتواقة إلى تحسين قضاياها ووضعيتها الاجتماعية والاقتصادية والإدارية وتعايشها السلمي وانفتاحها على الحضارات الأخرى والمحافظة على هويتها الوطنية في كل أبعادها الدينية واللغوية والثقافية وعاداتها وتقاليدها وتعدد مكوناتها الاجتماعية.

أيها السادة والسيدات ان الحركة المغربية لحقوق الإنسان وحماية المال العام ومحاربة الفساد باسم قيادتها واطرها مستعدة كل الاستعداد على مؤازرة لكل المطالب المشروعة للجالية المغربية في المهجر وفق القانون ودستور المملكة المغربية الشريفة ومستعدة كل الاستعداد للدفاع عن كل المكتسبات والحقوق وفضح كل من يعرقل مسيرة الجالية المغربية وأنشطتها المشروعة فدور الحركة المغربية لحقوق الإنسان وحماية المال العام ومحاربة الفساد هو الدفاع عن الحقوق في شموليتها ومحاربة الفساد والانتهاكات التي يتعرض لها بعض أفراد الجالية المغربية.

أيها السادة والسيدات واننا كوطنيين ملكيين مخلصين لهذا الوطن الغالي لن نتنازل عن الدفاع عن حق الوطن والمواطنين والمواطنات في الأمن والاستقرار والحرية وتطبيق القوانين المنصوص عليها في المواثيق الوطنية والدولية تحت لواء العرش العلوي المجيد بقيادة المدافع الأول عن حقوق المغاربة جلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده.

وفي الختام تقبلوا منا فائق احترامنا وتقديرنا لمغاربة العالم من أجل رفع راية الوطن عاليا كل من موقعه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. سيدي محمد العنبورى الإدريسي الرئيس العام للحركة المغربية لحقوق الإنسان وحماية المال العام ومحاربة الفساد وحرر بالمملكة المغربية يوم 3 مارس 2018.

 

الملتقى الأول لمغاربة العالم تحت أشراف المنظمة الغير حكومية


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...