مجموعة (سيتي كلوب) توقّع عل تحول رئيسي وتستقبل مستثمرين جدد من أجل طموحات إفريقية



الوطنية بريس
  توفيق المويني

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار الرياضة



بلاغ صحفي

 

إنه بدون شك، أحد المنعرجات الأكثر أهمية التي سلكتها مجموعة “سيتي كلوب” والتي تطبع بكل تأكيد بصمة خاصة في عالم الرشاقة والرياضة في المغرب، وذلك بالتقدم خطوة حقيقية إلى الأمام حيث تمر المجموعة الرائدة في عالم اللياقة البدنية إلى مرحلة تنفيذ برنامج تنموي طموح على الصعيدين الوطني والدولي، أسست له من خلال استقبال مستثمرين جدد، والعمل على تعديل التعريفة، وتسطير خطة استثمارية جديدة.

بالرغم من مناخ اقتصادي يبعث على الحذر فإن “جوناثان هاروش”، مؤسس مجموعة “سيتي كلوب”، ونائب رئيس مؤسسة مجيد، يخوض تحديا جديدا بإعلانه عن إطلاق إحدى أهم المبادرات غير المسبوقة في تاريخ المجموعة منذ إحداثها منذ أكثر من 3 سنوات، ويتعلق الأمر باستراتيجية جديدة تتضمن برنامجا استثماريا طموحا وواعدا بسقف مالي يقدر بملياري درهم ( 2 ملايير درهم ) على امتداد الثلاث سنوات المقبلة، والتي تهدف إلى تشجيع أكثر من مليون و 500 ألف مغربي على ممارسة الرياضة، وهو المشروع الذي يعد هدفه الرئيسي والأول هو دمقرطة ممارسة الرياضة لفائدة كل المغاربة.

مشروع استراتيجي موجه للزبائن

قررت مجموعة “سيتي كلوب” تسطير هدف رئيسي لها يتمثل في توسيع شبكة قاعاتها الرياضية على المستويين الوطني والدولي على حدّ سواء، ويتجسّد هذا الهدف في افتتاح 150 ناديا بـ 56 مدينة على امتداد بروع المملكة واقتراح 60 نشاطا رياضيا يستجيب للحاجيات الخاصة لكل فئة من زبائن المجموعة على حدة. برنامج لا يقف عند حدود افتتاح اندية للرشاقة واللياقة البدنية فحسب ولكنه يمتد أيضا إلى خلق مراكز كبرى للرياضة والترفيه لأجل العائلات بالإضافة على مسابح اولمبية بالمدن الرئيسية بالمملكة وحتى تلك النائية.

فتح الرأسمال

إن مجموعة “سيتي كلوب” ومن اجل الوصول إلى اهدافها وتحقيقها فقد قررت فتح رأسمالها في وجه مستثمرين اجانب، هم فاعلون رئيسيون في عالم اللياقة والرشاقة البدنية والرياضة عالميا، والذين يرون في هذه العلامة المغربية، فرصة حقيقية للتنمية. إن التجربة التي قطعتها مجموعة “سيتي كلوب” على امتداد أكثر من 3 سنوات، جعلتها تصل إلى مرحلة النضج، وتعمل على تعزيز وتقوية دعائمها بفتح رأسمالها في وجه مستثمرين جدد، هذه الخطوة الكبيرة التي ستسمح للشركاء الجدد بمصاحبة المجموعة في تعزيز تواجدها في قلب المهنة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...