عين اللوح – حمو اوحلي يسخر جمعيات رعوية غابوية لإستقطاب أصوات انتخابية وتنظيم حملة مسعورة سابقة لأوانها



الوطنية بريس
 – عزيز أحنو

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات

عمدت جمعية أيت مولي لحماية وتدبير الموارد الغابوية إلى توزيع الأعلاف المدعمة من طرف المديرية الإقليمية للمياه والغابات بإفران ، حيث تسلمت ما يناهز 2000 قنطار لتوزيعها على الكسابين المجاورين للغاية بهدف الحد مم الرعي الجائر وقطع الأشجار الغابوية ، الجمعية التي كانت في وضع غير قانوني استقطبت أمين المال الموالي للحركة الشعبية ومنحه الصفة في غياب أمين المال السابق والذي لم يطرح القانون المالي امام أنظار الجمع اللعام ، امام انظار السلطات المحلية بعين اللوح ، تلاعب بالملفات والوثائق الرسمية من أجل التوصل بوصل إيداع نهائي بسرعة فائقة والهدف تمكين الموالين لنائب رئيس الجماعة الحركي الموالين لحمو اوحلي من الإستفادة من الأعلاف المدعمة من طرف مصالح المياه والغابات والتي حرم منها العديد من الكسابين المستحقين للدعم ، مما دفع بقبيلة أيت علي إلى تنظيم مسيرة احتجاجية تلاها لقاء مع رئيس الدائرة الذي ايد عملية التوزيع واعتبرها قانونية، وقد وعد رئيس جمعية أيت مولي الذي كان يوزع الأعلاف ليلا بكل من توفصلت وتاكونين المعقل الرئيسي للرئيس الحركي الحالي بهدف زعزعته في الإنتخابات القادمة ، بتصفية كل المناضلين الموالين لأحزاب أخرى وأنه لن يستفيد من دعم الأعلاف إلا الحركيين الموالين لحمو اوحلي ،

– [ ] ليبقى الصراع حول المناصب و القيام بحملات انتخابية سابقة لأوانها أمام أنظار يالسلطات المحلية ولتنضاف هذه العملية إلى فضائح حزب السنبلة الذي تهيمن قيادته المركزية على جميع العمليات والتدخل الواضح في شؤون الجمعيات والتعاونيات بهدف تفقير ساكنة الجبل واستغلال مواردها الطبيعية


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...