المؤتمر الثاني للفدرالية الوطنية للوداديات السكنية بالمغرب تحث شعار (ريادة السكن التضامني..لبنة أساسية للتنمية المستدامة) و تجديد الثقة في الرئيس السابق عرفات المنجدي



الوطنية بريس
 – ج.ش 

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات

عقدت صباح يوم أمس الأحدن 28 أبريل الجاري الفدرالية الوطنية للوداديات السكنية بالمغرب مؤتمرها الثاني تحث شعار (ريادة السكن التضامني … لبنة أساسية للتنمية المستدامة)، وذلك بقصر المؤتمرات أبي رقراق بالرباط.

و قد عرف المؤتمر حضور رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني الذي أقر في كلمته بضرورة تعديل وتخفيف الترسانة القانونية وتبسيط المساطر الإدارية المتعلقة بالسكن التضامني، و على الدور الذي تقوم به الوداديات السكنية في تيسير و توفير السكن التضامني للفئات ذوي الدخل المحدود والمتوسط. ولم يفوت العثماني الفرصة دون الإشارة، مجددا إلى أن له سكن وحيد حصل عليه عن طريق الاستفادة من السكن التضامني. علما أن رئيس الحكومة كان في قلب جدل واسع بسبب ثمن فيلته.

كما حصر المؤتمر وزير إعداد التراب الوطني و التعمير و الإسكان و سياسة المدينة عبد الأحد الفاسي الفهري الذي بدوره شدد على أن السكن التضامني حقق الأهداف المرجوة منه، إذ مكن الفئات متوسطة الدخل من الاستفادة من سكن بسعر التكلفة. كما نوه الفاسي بمجهودات الوزارة الوصية على القطاع في تنويع وتكثيف وتحسين جودة السكن التضامني. إلى جانب رئيس اتحاد تعاونية السنغال (UNACOOP) و مدير مديرية الضرائب بالإضافة إلى رئيس الهيئة المهندسين الذي لبى اتفاقية شراكة مع الكنفدرالية.

و في محاولة لتنظيم القطاع، ممثلوا الوداديات السكنية و منخرطوها حملوا أسئلتهم للمسؤولين الحكوميين و وعدوا بتقديم إسهامات لتعجيل بتنظيم أفضل لثقافة السكن التضامني و التشاركي.

هذا وتم خلال المؤتمر انعقاد الجمع العام الذي حضره جل أعضاء الفدرالية الوطنية للوداديات السكنية بالمغرب تقييم حصيلة الولاية الماضية، وعرض التقريرين المالي والأدبي، بالإضافة إلى المصادقة على القانون الأساسي.

هذا وقد تم خلال المؤتمر تجديد الثقة في الرئيس السابق عرفات المنجدي، والذي أوكلت له مهمة الإستمرار في قيادة الفدرالية، و الذي عبر في تصريحه من الحيف أن تستمر هذه الترسانة المعرقلة لتطور وتنويع السكن التضامني، كما أنه وفق أخر تعديل طرأ على قانون المالية أصبحت الوداديات والتعاونيات ملزمة بالأداء الضريبي على الربح، في حين أن ظهير 1958 يؤكد عل أن الوداديات لها هدف غير ربحي الشيء، الذي يثير التناقض، كما أنه صار لابد من تبسيط وتسهيل الإجراءات الإدارية بشكل مقبول.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...