حارس عام بالمركز الإستشفائي بخنيفرة يتعرض للضرب اثناء مزاولة عمله



الوطنية بريس 
 عزيز أحنو   

اضغط هنا لمتابعة باقي أخبار قضايا ساخنة

 

 

 

تعرض الحارس العام بايا محمد للضرب والشتم من طرف منحرف بالمركز الإستشفائي بخنيفرة اليوم الإثنين 10 يونيو حوالي الساعة الثانية عشرة زوالا وهو يؤدي مهامه ، من طرف شخص قام بوضع مريض كهل أمام مكتب الحارس العام والذي حاول الممرضين و معهم الحارس العام على حمل العجوز الذي لا تربطه أية علاقة مع المعني بالأمر ، مدعيا أنه فاعل خير حسب ما صرح به وقد خلق رعبا داخل المركز الإستشفائي دون أن يحترم ظوابط العمل . المعني بالأمر ذو سوابق ومعروف ببلطجيته وافتعال المشادات بجميع المصالح الإدارية، وقد انهال على الحارس العام بالضرب والرفس مع السب والشتم بدون ادنى سبب يذكر ، وذلك حين هم الحارس العام رفقة ممرضين بحمل العجوز لقسم المستعجلات من أجل تلقي العلاجات اللازمة . وبعد تدخل حراس الأمن الذين أوقفوا المعني بالأمر حيث تم اخبار عناصر الأمن الوطني الذين حضروا لإقتياد المعتدي لدى مركز الشرطة المداوم بخنيفرة للتحقيق والبحث في أسباب الإعتداء.

 

الحادث خلق استياء عارما لدى العاملين بالمركز الإستشفائي والذين يطالبون باأدنى الحقوق للقيام بمهامهم وفي ظروف أمنية مناسبة .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...