سيدي قاسم – المكتب المسير لحفار القبور على صفيح ساخن .. و الجمهور يرفع (إرحل) في وجه الرئيس



الوطنية بريس
  عبد الحكيم الطالحي

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار الرياضة

نظمت بعض جمعيات المجتمع المدني بسيدي قاسم و الجماهير القاسمية وقفة إحتجاجية سلمية أمام مقر الفريق القاسمي لكرة القدم يومه الأحد إحتجاجا على الحالة الكارثية التي وصل إليها الفريق و كذا الإغلاق الذي شهده ملعب العقيد العلام لأزيد من ثلاثة سنوات.
و من خلال الوقفة طالب المحتجون المستاؤون  من الوضعية التي بات عليها الفريق بمغادرة المكتب المسير الذي لم يوفق في تدبير شؤون الفريق و لم يحقق الأهداف التي يصبو إليها محبيه طيلة توليه مهمة تسيير الفريق و أشهرت في وجه الرئيس عبارة ” إرحل” إلى جانب مسؤولي الفريق.
جماهير حفار القبور طالبت عامل إقليم سيدي قاسم لحبيب ندير بالتدخل العاجل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه و إعادة الإعتبار للفريق القاسمي  بتشكيل لجنة مؤقتة لتسيير الفريق و إخراجه من النفق المظلم.
وهدد المحتجون بتصعيد قراراتهم ومواقفهم ضد المكتب المسير  والعودة للإحتجاج في غضون الأسابيع القادمة ما لم يتقدم المكتب  بإستقالته.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...