السائق المهني للشاحنات الكبيرة يعاني الويلات في قلب مدينة العيون



الوطنية بريس
  علي بن حسينة

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات



صرح العديد من سائقي الشاحنات من الحجم الكبير لجريدة الوطنية بريس أن ما يتعرضون له من ويلات وعدم اللامبالات عند وصولهم إلى مدينة العيون، إذ يجدون مستودع الذي يستقبل ما بداخل هذه الشاحنات من السكر والدقيق المدعمين وغير ذلك مليء عن آخره ولا يسع لسلع اخرى وذلك يسبب في ازمات لهولاء السائقين حيث يضطرون للمكوث في عين المكان ما يقارب عشرة ايام قابلة للزيادة ويتحملون الصائر إضافة إلى ملازمتهم الشاحنة لتفادي السرقة وغير ذلك من الفرضيات الممكنة، وصرح بعض هولاء السائقين للجريدة أنهم محرومون من ابسط الحقوق سيما عند مكوتهم في نفس المكان لمدة ولا تساعدهم الأوضاع لا للصلاة ولا شيء يذكر حتى المرافق الصحية غير موجودة، كل هذا جعل هولاء السائقين يحتجون لهذه الأوضاع المزرية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...