عقد اجتماع اللجنة الإقليمية لليقظة لتقديم برنامج العمل الإقليمي لمواجهة موجة البرد والتساقطات المطرية والثلجية خلال فصل الشتاء 2019-2020 على مستوى إقليم تاونات


الوطنية بريس
 – زهير أخزو

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات



عقدت اللجنة الإقليمية لليقظة لإقليم تاونات اجتماعها يوم الثلاثاء 26 نونبر 2019 بمقر العمالة تحت رئاسة السيد سيدي صالح داحا عامل إقليم تاونات بحضور السيد الكاتب العام ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية المعنية، خصص لتقديم برنامج العمل الإقليمي لمواجهة موجة البرد والتساقطات المطرية والثلجية والوقوف على كافة الاستعدادات والتدابير الاستباقية المتخذة بهذا الخصوص من قبل مختلف المصالح المعنية على صعيد المناطق المستهدفة بالإقليم.

وقد افتتح هذا اللقاء بكلمة للسيد عامل الإقليم أوضح فيها أن عقد هذا الاجتماع يأتي تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله القاضية بتقديم كافة أشكال الدعم والمساندة للساكنة المعنية لمواجهة هذه الظروف المناخية، وفي سياق الإجراءات الاستباقية المتخذة بشراكة مع باقي المصالح الأمنية والمصالح الخارجية الإقليمية المعنية لمواجهة أي طارئ من شأنه أن يعرض أمن وسلامة المواطنين بهذا الإقليم وممتلكاتهم، حيث طالب بتفعيل دور اللجنة الإقليمية واللجن المحلية لليقظة وتعبئة جميع الوسائل البشرية واللوجستيكية اللازمة التابعة سواء للمديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء أو مجموعة الجماعات التعاون وكذا باقي الجماعات الترابية للمساهمة في هذه العملية والتدخل لإزاحة الثلوج وفك العزلة عن الدواوير المعنية وإصلاح المحاور الطرقية المتضررة، مع تتبع وضعية النساء الحوامل بالمناطق المستهدفة وضمان الولادة في ظروف طبية مراقبة والاهتمام بهن وإحصاء المشردين والأشخاص بدون مأوى والعمل على إيوائهم وتوفير الأغطية والأفرشة والتغذية اللازمة لإقامتهم.

كما أكد بالموازاة مع هذه الإجراءات على تنظيم مبادرة تضامنية إحسانية اجتماعية لفائدة تلاميذ وساكنة الدواوير المعنية التابعة لكل من جماعة تمضيت،دائرة تاونات وجماعتي الودكة والرتبة التابعتين لدائرة غفساي، تشتمل على العمليات التالية:

* تنظيم قوافل طبية مجانية متعددة الاختصاصات تشرف عليها المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة .

* توزيع 2700 حصة من الألبسة الشتوية الواقية من البرد لفائدة تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية التابعة للدواوير المعنية .

* توزيع حصص مكونة من300 من الألبسة الشتوية لفائدة الرجال والنساء المسنين و 2200 من الأغطية لفائدة السكان المنحذرين من أسر معوزة بالمناطق المستهدفة.

* تخصيص أجهزة ومواد تدفئة الحجرات الدراسية والمكاتب الإدارية من طرف المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات.

* توزيع 400 من الأفرنة الحديدية المحسنة على الساكنة المحلية المجاورة للمجال الغابوي، المخصصة من طرف المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر .

وفي نهاية كلمته أصدر السيد عامل الإقليم توجيهاته قصد الإنجاز والتنزيل الفوري لهذا البرنامج بكل نجاعة وفعالية، مع التعبئة الشاملة واليقظة المتواصلة، واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير قصد تقديم مختلف أنواع الدعم والمساعدة والعون للساكنة المعنية، بما يضمن سلامتهم وصحتهم والحفاظ على ممتلكاتهم وفك العزلة عنهم وتسهيل ولوجهم للخدمات العمومية.

وبعد إلقاء عرض في الموضوع من طرف السيد رئيس قسم الشؤون الداخلية، قام السيد عامل الإقليم بالفضاء الخارجي للعمالة بتفقد والاطلاع على عينات ونماذج الألبسة والأغطية والأفرنة الحديدية المحسنة التي سيتم توزيعها خلال هذه العملية وكذا الآليات ومعدات التدخل التابعة للوقاية المدنية وسيارات الإسعاف التابعة للجماعات الترابية والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة كما توجه بعد ذلك مرفوقا بأعضاء اللجنة الإقليمية لليقظة إلى جماعة عين عائشة، حيث قام بزيارة لحظيرتي الآليات ووسائل التدخل لفتح المسالك الطرقية وإزاحة الثلوج التابعتين لكل من المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء ومجموعة الجماعات “التعاون” وزيارة ورش مشروع تهيئة وإصلاح المسلك الطرقي الرابط بين الطريق الوطنية رقم 8 ودوار المطيمر بجماعة ارغيوة.

وللإشارة، فإن هذه المبادرة تعرف انخراط جميع المتدخلين دون استثناء من مجلس إقليمي وجمعية الأعمال الاجتماعية لإقليم تاونات وجماعات ترابية ومجموعات الجماعات وكذا المصالح الخارجية الإقليمية كالتجهيز والنقل واللوجستيك والماء والتعليم والصحة والتعاون الوطني والمياه والغابات ومختلف المصالح الأمنية.

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...