سيارات النقل المدرسي تمتنع عن نقل تلاميذ جماعة خط أزكان إقليم آسفي تحت دريعة عدم توفر البنزين

الوطنية بريس- الكوشي مرشال

اضغط هنا لمتابعة باقي أخبار جهات


عاد مشكل النقل المدرسي إلى الواجهة بجماعة خط أزكان إقليم آسفي.

وقال مواطنون من الجماعة في اتصال بـ”موقع الوطنية بريس ″، أن سيارات النقل المدرسي رفضت نقل تلاميذ إعدادية الكندي، حيث إمتنع بعض سائقي سيارة النقل المدرسي عن نقلهم إلى منازلهم بعد إنتهاء حصتهم الدراسية، متجاهلين الظروف الجوية الراهنة، ومعللين ذلك بعدم توفر الجمعية على ثمن البنزين.

النقل المدرسي بالجماعة تتكلف به جمعية يترأسها موظف بجماعة خط أزكان، وتستفيد الجمعية من ميزانية سنوية تقدر ب 44 مليون سنتيم، ناهيك عن مساهمات أباء وأولياء التلاميذ والمحددة في مبلغ 200درهم لكل تلميذ، والتي تدر على خزينة الجمعية أكثر من 20 مليون سنتيم سنويا، بالإضافة إلى مساهمات باقي الوحدات الإنتاجية بالمنطقة، ليبقى التساؤل المطروح أين تذهب هذه الموارد المالية الكبيرة التي تضخ في خزينة الجمعية؟؟


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...