ساكنة سيدي بلقاسم جماعة السكامنة دائرة ابن احمد الجنوبية تحتج على تردي الخدمات الصحية و العطش

 

 

  

 


الوطنية بريس
 – رشيد منوني/خالد بلفلاح

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات

احتشد العشرات من ساكنة سيدي بلقاسم جماعة السكامنة قيادة أولاد فارس دائرة ابن أحمد الجنوبية إقليم سطات أمام مقر المستوصف المغلق يوم الأحد 29 دجنبر 2019، في وقفة احتجاجية للتعبير عن سخطهم واستيائهم من تردي الخدمات الصحية للمستوصف الصحي الوحيد بسيدي بلقاسم المغلق منذ 3 سنوات حسب تصريحهم، واعتبروه حلقة من الإقصاء والظلم والتهميش الممنهج في حق فئة عريضة من مواطني الجماعة وتقصيرا من منتخبي المجلس الجماعي للسكامنة، وهو استهتار واستخفاف بالمسؤولية الملقاة على عاتق المسؤولين المنتخبين. وصرح بعض المحتجين للوطنية بريس بغياب تام لسيارة الاسعاف وأن حضورها في الحالات الحرجة وبعد تدخل عدة جهات يطال أمده إلى 3 ساعات من الانتظار والترقب، كما أن الأمهات والأباء يقطعون أزيد من 80 كيلومترا لتلقيح أبنائها الشيء الذي دفع بالعديد منهم الاستغناء عن التلقيحات لضيق الحاجة وبعد المسافة، وشكى آخرون معاناتهم من لسعات العقارب القاتلة.

ونقلوا احتجاجهم صوب البئر المشيد حديثا الذي لا يلبي احتياجاتهم اليومية من الماء الشروب، هذا البئر حسب تصريحهم تم تشييده ليعوض البئر القديم المتواجد قرب الولي الصالح سيدي بلقاسم كان يزود أكثر من 900 مسكن من الماء الشروب وتم الاستغناء عنه في ظروف غامضة وهو ما يمهد لعطش دائم ما لم تتدخل الجهات المعنية لحل هذا الإشكال العميق .

وفي الختام طالب المحتجون بتدخل جلالة الملك في ظل انعدام التقة بالمنتخبين الذين خانوا وعودهم التي قطعوها لهم خلال حمالتهم الانتخابية لإعادة فتح المستوصف الطبي وتجهيزه بالمستلزمات الصحية والكوادر الطبية اللازمة وتوفير سيارة إسعاف قارة وحل مشكلة الماء الصالح للشرب.

فهل تجد حناجر المحتجين بهذه المنطقة آذانا صاغية للمنتخبين حتى يوفوا بوعودها وإخماد شرارة هذا الملف الذي سيكتوي بناره كل المتخادلين المحليين إن طال أمده أو تم الالتفاف عليه من خلال اتباع أسلوب غض الطرف؟؟؟؟

بقية التفاصيل في فيديو التالي

لمشاهدة الفيديو اضغط على الرابط  https://www.youtube.com/watch?v=1bMztyDVK9A

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...