الدرك الملكي يفك أخطر عصابة الفرقشية في وقت وجيز بإقليم خنيفرة والنواحي



الوطنية بريس
 – أسماء عزيم

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات

أوقفت مصالح الدرك الملكي نواحي اكلموس التابعة للقيادة المركزية بخنيفرة عصابة مخصصة في سرقة الاغنام مايعرف بالفرقشية مشكلة من عدةاشخاص،متخصين في سرقة الأغنام والبقر تحت التهديد .

حيث صرح جل المتضررين اثناء تواجد طاقمنا الصحفي بعين المكان والدموع تذرف من عينيه فرحا مباشرة بعد مشاهدته لاغنامه التي سرقت منه سابقا مرددا الله كبير الله كبير راهوم فلوس الحلال شاكرا رجال درك الملكي بكل المراكز التابعة لنفود عاملة اقليم خنيفرة خيث نجحو في وقت وجيز من لغز فكك العصابة ، بعد توصلهم بعدة اخباريات من واومنة ايت اسحاق اكلموس سوق الاحد…ازرو القصيبة ولماس . تفيد بسرقة اغنامهم من أبقار ومعز وخرفان ، تعود لملكيتهم .

وبعد مدة وجيزة من تعميق البحث بتنسيق مع درك ايت اسحاق و خنيفرة و اجلموس حيث لوحظ مند مدة تواجد القبطان الشاب القادم من سرية خنيفرة و الدي حط الرحال يوميا باجلموس حتى إطاحت العصابة ، و اليوم للمرة الثانية عثرت عناصر الدرك على ما يفوق 139 رأسا من الغنم في مستودعات نواحي الاقليم ، كانت سرقت قبل شهرين من مناطق مختلفة تابعة للاقليم وكذا من اقاليم مجوارة كما تم تفكيك عصابة الابقار والمعز واعتقال شخصين و حجز سيارة بيكوب

وعبر كافة الضحايا عن سعادتهم بإرجاع اغناهم وتقديم شكر لعناصر الدرك وارتياحهم بخبر إيقاف الشخصين من العصابة أسفر عن اعتقال باقي أفراد الشبكة، المتحدرين من المنطقة وأنهم اعترفوا بسرقتهم .

كما طلبو من المسؤول عن المستودع بتوفير الكلاء للاغنام لغاية اتمام المسطرة القانونية لتسليم اغنامهم.

وأحالت الضابطة القضائية لدى الدرك الملكي العصابة على النيابة العامة لدى محكمة بخنيفرة ، بتهمة تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...