المكتب النقابي لعمال و مستخدمي و أطر مصنع رونو طنجة يتضامنون مع الكاتب العام لشركة أمانور (عبد اللطيف الرازي)


الوطنية بريس
 – عبد الحكيم الطالحي

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات

 

 

أصدر المكتب النقابي لعمال و مستخدمي و أطر مصنع رونو طنجة يوم الخميس بلاغا يدين من خلاله ويستنكر ما أسماه بالهجمة الشرسة التي يتعرض لها عمال و عاملات أمانور و الطرد التعسفي للكاتب العام للمكتب النقابي لشركة المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل ، وأعلن تضامنه اللامشروط معه.

وستنكر المكتب النقابي من خلال البلاغ الذي تتوفر ” الوطنية بريس” على نسخة منه عدم تدخل السلطات المحلية والسلطات الوصية على القطاع وإلتزامها الصمت.

و بهذا أعلن المكتب النقابي من خلال البلاغ  تضامنه المطلق و اللامشروط مع نضالات عمال و مستخدمي شركة أمانور ، ناهيك عن إدانته لطرد الممثلين النقابيين و خصوصا طرد عبد اللطيف الرازي الكاتب العام للمكتب النقابي لشركة أمانور.

و طالب أيضا السلطات المعنية بالتدخل الفوري و العاجل في حل هذا الإحتقان و التصدي للهجوم على الحريات النقابية ، كما أكد إستعداده المطلق لخوض جميع الأشكال النضالية المتاحة لتضامن و دعم نضالات عمال و مستخدمي شركة أمانور حتى إرجاع المطرود.



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...