توقيف شخص انتهك حرمة مؤسسة تعليمية بالقنيطرة



 

 


الوطنية بريس

إضغط هنا لمتابعة باقي قضايا ساخنة

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، يوم أمس الجمعة 7 فبراير الجاري، من توقيف شخص يبلغ من العمر 36 سنة، وذلك للاشتباه في تطوره في قضية تتعلق بالضرب والجرح وانتهاك حرمة مؤسسة تعليمية.

وكانت مصالح ولاية أمن القنيطرة قد تفاعلت بسرعة كبيرة مع شكايات تقدم بها تلاميذ في مؤسسة تعليمية يشتكون فيها من تعرضهم للعنف بواسطة قضيب بلاستيكي من طرف شخص عمد لملاحقتهم حتى داخل المؤسسة الإعدادية التي يدرسون بها، مما تسبب لهم في كدمات ورضوض.

وقد أسفرت الأبحاث والتحريات التي باشرتها مختلف المصالح الأمنية بالقنيطرة عن تشخيص هوية المشتبه فيه وتوقيفه بعد مرور وقت وجيز من ارتكاب هذا الفعل الإجرامي، والذي تبين أنه يسكن بمحيط المؤسسة التعليمية، معزيا خلفيات هذا الاعتداء إلى امتعاضه مما اعتبره “الضجيج” الذي يتسبب فيه التلاميذ الضحايا عند مغادرتهم لمؤسستهم التعليمية.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، من أجل الكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...