جمعية تمكين للمقاولين الشباب بآسفي تنظم لقاء تواصلي حول البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات

الوطنية بريس- رضوان كاني

اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار جهات


نظمت جمعية تمكين للمقاولين الشباب يوم أمس التلاتاء 18 فبراير الجاري بفضاء التنمية الاجتماعية ومواكبة الشباب بآسفي لقاء تواصليا حول البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات وذلك بحضور مجموعة من المتدخلين في مجال تأطير المقاولين الشباب وحاملي المشاريع بالإضافة إلى ممثلي القطاع البنكي.

وقد حاول ضيوف اللقاء من خلال مداخلاتهم تقريب وشرح البرنامج المندمج للدعم والتمويل المقاولاتي، الذي حدد هدف خلق ما يناهز 27000 فرصة عمل جديدة ومواكبة إضافية لـ13500 مقاولة، و قد تم بموجب قانون المالية لسنة 2020 إنشاء صندوق دعم تمويل المبادرة المقاولاتية، وتخصيص مبلغ 6 ملايير درهم، على مدى 3 سنوات في إطار شراكة بين الدولة والقطاع البنكي، على أساس مساهمة من الدولة بـ3 ملايير درهم ونفس المبلغ من القطاع البنكي.

كما تم الحديث عن الامتيازات التي حملها البرنامج من تبسيط المساطر، وتسهيل شروط الضمان مع إلغاء الضمانات الشخصية، وخفض كلفة القروض، وذلك لدعم الخريجين الشباب حاملي المشاريع والمقاولات الصغيرة والمتوسطة، وتمكينهم من الولوج للتمويل، وكذا دعم المقاولات العاملة في مجال التصدير، وتمكين العاملين في القطاع غير المنظم من الاندماج المهني والاقتصادي.

و عرف اللقاء نجاحا ملحوضا بالنظر إلى العدد الكبير للحضور الذي تجاوز 150 شاب وشابة من حاملي افكار مشاريع، بالإضافة للمحتوى التقني والتوضيحي المهم الذي قدمته المؤسسات التي اطرت اللقاء والتي تكونت من المركز الجهوي للاستثمار بآسفي، البنك الشعبي، مؤسسة بنك أفريقيا، وكالة التنمية الاجتماعية، بريد المغرب، مؤسسة الشرق الأدنى، مؤسسة القرض الفلاحي.

وفي نهاية اللقاء تعهدت جمعية تمكين للمقاولين الشباب بتقديم كل الدعم للشباب حاملي المشاريع من خلال تنظيم دورات تكوينية من أجل مساعدتهم في دراسة واعداد مشاريعهم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...