فيروس كورونا: تسجيل 185 حالة شفاء و166 إصابة جديدة بالمغرب خلال 24 ساعة الماضية





الوطنية بريس
 – و.م.ع

اضغط هنا لمتابعة باقي أخبار الصحة

أعلنت وزارة الصحة عن تماثل 185 حالة للشفاء التام من مرض فيروس كورونا المستجد خلال الساعات ال24 الاخيرة،مما يرفع اجمالي الحالات حتى الآن إلى 1838 ،مؤكدة أن نسبة التعافي تستمر في الارتفاع حيث بلغت إلى حدود اليوم 35.2 في المائة.

وقال مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة السيد محمد اليوبي، في تصريح نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء مباشرة على قناتها “M24″، وإذاعتها “ريم راديو” انه تم تسجيل 166 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد ، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالفيروس بالمملكة إلى 5219 حالة.

وأضاف أن عدد حالات الوفاة بلغ 181 بعد تسجيل حالتي وفاة جديدتين، مبرزا أن نسبة الفتك (معدل الهالكين بسبب المرض من بين مجموع الحالات المؤكدة) مستقرة في حدود 3.5 في المئة .فيما بلغ إجمالي الحالات المستبعدة بعد إجراء التحاليل المخبرية 44 ألفا و 351 حالة منذ بداية الوباء، وذلك بعد استبعاد 4102 حالات في ال24 ساعة الماضية.

وقال في هذا الصدد ان معظم الحالات (136 حالة من بين الحالات ال166 الجديدة) تم اكتشافها في اطار عملية التتبع الصحي للمخالطين بنسبة مئوية تقدر ب 82 في المئة ، مشيرا الى وجود 9310 مخالط تحت التتبع الصحي حتى الآن.

وأبرز السيد اليوبي أن جهتي الرباط – سلا – القنيطرة و الدار البيضاء-سطات سجلتا أكبر نسبة من الحالات، تليهما جهتا مراكش-آسفي و طنجة-تطوان-الحسيمة بدرجة أقل، مبرزا أن ترتيب الجهات حسب عدد الاصابات ما يزال على حاله، حيث تأتي جهة الدار البيضاء- سطات في المرتبة الأولى، تليها الرباط – سلا – القنيطرة، ثم جهة مراكش-آسفي، فجهة فاس-مكناس، وجهة درعة تافيلالت.

ونوه السيد اليوبي إلى إلى تقلص عدد الحالات التي تم التكفل بها وهي في حالة صحية متقدمة أو حرجة، بحيث أن هذه الفئة لا تمثل، بالنسبة لمجموع الحالات المسجلة منذ بداية الأزمة، سوى 3 في المئة، في حين أن 84 من الحالات تظهر أعراضا بسيطة جدا أو لا تظهر أعراضا.

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...