المحمدية – مهاجر مغربي سابق بإيطاليا يتسبب في حادثة مميتة بجماعة بني يخلف ولا زال حرا طليقا




الوطنية بريس
 – مصطفى مرزاق

اضغط هنا لمتابعة باقي أخبار الحوادث

تسبب مهاجر مغربي سابق بإيطاليا وصاحب مخبزة معروفة في حادثة سير مميتة، يوم الأربعاء 29 أبريل 2020، إثر صدمه لمخزني متقاعد والملقب قيد حياته بي با حسن المخزني (خروبي حسن) بواسطة سيارته من نوع “كولف 6” ذات الترقيم الإيطالي و اللون الرمادي بشارع المسيرة بالقرب من قيادة مركز بني يخلف بالمحمدية.

السرعة المفرطة وعدم الانتباه كانا سببا مباشرا في إصابة الضحية قرب محله التجاري “بيع الدجاج” عندما حاول العبور إلى الجهة المقابلة من الشارع قصد رمي الازبال، حيت نقل إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولخطورة الإصابة تم نقله صوب المستشفى العسكري بالرباط، حيت أجريت له ثلاثة عمليات جراحية على مستوى الرأس، لكن لم تتكلل بالنجاح ليفارق الحياة هناك يوم الاربعاء 6 ماي 2020.

وفي هذا السياق فإن الرأي العام ببني يخلف يروج لمجموعة من الأخبار مفادها أن مسؤولون يريدون طمس القضية باعتبار علاقاته المشبوهة لإمكانية تنصله من الحادث المفروض اعتقاله في الحين عبر توظيفه للمال المشبوه أو استغلال علاقته من أصحاب النفوذ للتحايل على القانون

منظمات حقوقية وهيئات مدنية تتابع عن كثب ملف الحادث وكيفية التعاطي معه من طرف الجهات المختصة ولا سيما أن الملف موضوع لدى السيد وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالمحمدية. وأن صاحب السيارة ما يزال حرا طليقا بالرغم من أن حادثة القتل موجبة للاعتقال بعد سحب رخصة السياقة منه، خصوصا وأن السيارة مسجلة بترقيم خارجي، الشيئ الذي يطرح تساؤلات عدة منها: كيف كان يستغل سياقة السيارة وهي مرقمة بالخارج فاقت مدة قانونيتها بالمغرب؟ أم أن التلاعب بوثائق إدارية سيدة الموقف. فمن المفروض أن يتم فتح تحقيق دقيق حول هذه القضية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...