استغلال القاصرات في استقدام الزبائن بمقاهي الشيشا بالعيون والسلطات الامنية خارج التغطية

استفحلت ظاهرة استغلال الفتيات القاصرات في نشاطات غير أخلاقية على نطاق واسع في الآونة الأخيرة بمقاهي الشيشة بمدينة العيون ، حيث يعمد أرباب بعض المقاهي إلى تكليف القاصرات بتسيير المقاهي، وتدير هذه العملية عائدات مالية مضاعفة لمسيري المقاهي ، وانتقلت هذه العدوى بشكل سريع لبعض المقاهي الأخرى ، حيث لم تكن هذه الظاهرة من قبل منتشرة بمقاهي المدينة ، لكن استفحلت كالفطر مؤخرا زاد من انتشارها غياب الحملات الأمنية ، مما ساهم في وقوع مشاداة و معارك يومية داخل مقاهي الشيشة، والتي صنفها سكان المنطقة في النقط السوداء ، التي وجب محاربتها من لدن القائمين والساهرين على الشأن الأمني بالإقليم .

 

وتؤكد مصادرنا على أن هذه المقاهي تحظى بنسبة إقبال لافتة من طرف الشباب والفتيات ، وتمارس بداخلها سلوكات منافية للأخلاق، وتساءلت مصادرنا عن دور الأمن في محاربة هذه الظاهرة التي باتت تشكل منبع للإجرام وانتشار الدعارة بين القاصرات اللواتي يتم استغلالهن من طرف أرباب المقاهي والغرض من تواجدهن بهذه المقاهي هو استقدام وإغراء الزبائن ، وتضيف المصادر ذاتها ، على أن أصحاب المقاهي يتنافسون على القاصرات لاستمالتهن واستغلالهن في النشاط المذكور .

 

من جانبه لم يستبعد فاعل جمعوي مهتم بما يجري في المدينة على أن انتشار هذه المقاهي المسيئة لمدينة العيون المحافظة، يوضح بما لايدع للشك أن هناك أمور غير عادية ومقلقة ، يجب معالجتها بجدية قبل أن تتحول إلى ما لاتحمد عقباه.

 



شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...